اوجه التشابه بين دين الشيعة و دين اليهود و النصرانية والماجوسية

Publié le par Ahmed Miloud

مقــــــــــــــــدمة 

أروع ما وصف به التشيع ((أنها بذرة نصرانية غرستها اليهودية في أرض مجوسية)) 


السبب في ذلك أن مؤسس التشيع كما يعترف الشيعة هو عبد الله بن سبأ اليهودي الذي استعمل شخصية علي رضي الله عنه لتحريف الإسلام كما استعمل بولص اليهودي شخصية المسيح عليه 

السلام لتحريف المسيحية. و كان شيعة ابن سبأ اليهودي هم المجوس الفرس الذين كانو ناقمين على الإسلام الذي قوض دولتهم. 



 




أوجه التشابه بين الشيعة و اليهود و النصارى و الهندوس ..مع الصور 




أوجه التشابه بين الشيعة و اليهود و النصارى و الهندوس ..مع الصور
اوجه الشبه بين اليهود والنصارىوالرافضة

أن اليهود قد غالت في حب عزيروالنصارى قد غالوا في حب المسيح 
والرافضة تغالي في حب الحسين. 

أن اليهود قد تعدد كتابهم المقدسوهناك العديد من الأناجيل للنصارى 
والرافضة تعدد قرآنهم (مصحف فاطمة - الجفر الأبيض والجفر الأحمر وغيرها). 

أن اليهود ينتظرون خروج المسيح (غير نبي الله) يخلصهم من الظلم والاستعباد 
والرافضة ينتظرون الإمام الغائب الذي يخلصهم من الذل والاستعباد. 

أن اليهود والنصارى قد اتهموا السيدة مريم عليها السلام في عرضها 
والرافضة يلوكون عرض عائشة (رضي الله عنها) ليل نهار ويتهمونها ظلماً وبهتاناً. 

أن اليهود قد آمنت ببعض الكتاب وكفرت ببعض 
والرافضة يؤمنون ببعض الكتاب ويكفرون ببعض. 

أن اليهود والنصارى حرفوا بكتبهم وملأوها بالأباطيل والأكاذيب
والرافضة يحرفون بالقرآن الكريم. 

أن اليهود يرون أنفسهم شعب الله المختار. 
والرافضة يرون أنفسهم المطهرون. 

أن اليهود يلبس حاخاماتهم ورهبانهم القلنسوات السوداء 
والرافضة يرتدي سادتهم العمامة السوداء. 

أن اليهود والنصارى رهبانهم يأكلون أموال الناس بالباطل
والرافضة ملاليهم وسادتهم يأخذون من الناس الخمس. 

أن اليهود والنصارى يعتقدون أنهم واسطة بين الناس وربهم ويمنحون شهادات الغفران 
والرافضة كذلك أئمتهم يصدرون لهم شهادات الغفران ويمنحونهم مفاتيح الجنة. 

أن اليهود والنصارى قد «اتخذوا أحبارهم و رهبانهم أرباباً من دون الله» 
والرافضة اتخذوا سادتهم أرباباً وبلغوا بفاطمة (عليها السلام) درجة الألوهية. وكذلك علي 

أن اليهود لا يرون الحكم في سلالة آل داود
والرافضة لا يرون الإمامة إلا بسلالة الحسين رضي الله عنه. 

أن اليهود خرج منهم إثنا عشر نقيباً
والرافضة قالت باثني عشر امامأ. 

أن اليهود والنصارى قد اتخذوا من قبور أنبيائهم معابد
والرافضة اتخذوا من قبور أئمتهم وأوليائهم مساجد. 


 


الشيعه والنصارى وعباده القبور 
أوجه التشابه بين الشيعة و اليهود و النصارى و الهندوس ..مع الصور



أن اليهود كذبوا وكفروا أكثر الأنبياء

أن النصارى يرون الحواريين أفضل من أنبياء الله إبراهيم وموسى عليهما السلام
والرافضة جعلوا الانبياء بلا فائدة بدون اوصياء وجعلوا الائمة فوق الانبياء (غير محمدأوجه التشابه بين الشيعة و اليهود و النصارى و الهندوس ..مع الصور )
زادو أيضاً تكفير كبار الصحابة (جميعهم ما عدا أربعة فقط). 
أن اليهود قالوا لا جهاد في سبيل الله حتى يخرج المسيح الدجال و ينزل السيف
والرافضة قالوا : لا جهاد في سبيل الله حتى يخرج الرضا من آل محمد، وينادي مناد من السماء اتبعوه. 

أن اليهود لا يرون المسح على الخفين 
والرافضة كذلك. 

أن اليهود يؤخرون الصلاة إلى اشتباك النجوم 
والرافضة أيضاً يؤخرون المغرب إلى اشتباك النجوم. 

أن اليهود تبغض جبريل يقولون هو عدونا من الملائكة 
والرافضة كذلك يرونه لم يحفظ الأمانة. 

أن اليهود ليس لنسائهم صداق، إنما يمتعوهن
والرافضة كذلك يستحلون المتعة. 

أن اليهود يستحلون أموال الناس كلهم (ويسمونهم الأميين) 
والرافضة يستحلون أموال أهل السّنة ويسمونهم (بالنواصب). 

أن اليهود يرون غش الناس ولا عهود ولا مواثيق لهم 
والرافضة كذلك.ويسمونها (التقية )

أن اليهود حرموا أكل الأرنب والطحال 
والرافضة كذلك. 

أن اليهود لا يلحدون لموتاهم في القبور 
والرافضة كذلك. 

أن اليهود قد ضربت عليهم الذلة والمسكنة
والرافضة كذلك (وما التقية إلا خير دليل). 


: المرجع

http://www.sunnti.com/vb/showthread.php?t=10518

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :
Commenter cet article